دولي

رئيس الوفد الوطني: المناطق المحتلة خاضعة لسيطرة خارجية كبريطانيا والسعودية والإمارات لا لما يسمى بالشرعية

 

أكد رئيس الوفد الوطني المفاوض محمد عبد السلام أن المناطق المحتلة في اليمن والخاضعة لسيطرة خارجية كبريطانيا والسعودية والإمارات لا لما يسمى بالشرعية .

وأوضح عبد السلام أن وجود القوات الأجنبية في اليمن مخالف للدستور اليمني ولقرارات مجلس الأمن، ولا مبرر لوجود قوات أجنبية في اليمن طالما أننا متوجهون لحل سياسي، ولا يستطيع أي طرف أن يطلب وجود القوات الأجنبية في اليمن”.

وأضاف ” أن الوفد الوطني لم يصل لدرجة اليقين بوجود دعم حقيقي للسلام في اليمن، رغم أن الوفد الوطني كان حاضراً بكل أوراقه من أجل تحقيق أي شيء ملموس لمعالجة معاناة الشعب اليمني”.

وبخصوص ملف الأسرى والمفقودين قال عبدالسلام ” إن مبدأ اتفاقية الأسرى المطروحة هو الكل مقابل الكل، وأن اتفاق الأسرى ينص على الإفراج عن جميع الأسرى حتى الموجودين في سجون السعودية والإمارات”.

وأشار إلى أن لجنة الأسرى على أتم الاستعداد منذ بداية المفاوضات، مشيراً إلى أن كشوفات الوفد المقابل يشوبها الكثير من الاختلالات، مؤكداً أن لدة الوفد الوطني أسماء الأسرى الموجودين لدى دول العدوان وفي أي سجون موجودين ولأي جهات هذه السجون تابعة.

وأكد رئيس الوفد المفاوض أن هناك تقدم على الجانب الاقتصادي نظراً للخطوات الفنية الكبيرة التي قدمها الوفد الوطني، قائلاً ” ناقشنا مسودة اقتراحات مقبولة على المستوى الاقتصادي ولكنها بحاجة بعض التعديلات”.

ولفت إلى أن المقترحات المقدمة ليست ثابتة وهي قابلة للتغيير والتحرك، وهناك تقدم جيد فيما يخص التهدئة ببعض المناطق.

وفيما يخص الحديدة ذكر عبدالسلام أن الطرف الآخر هو المعتدي على الحديدة وعليه أن يتنبه على خصوصيتها الإنسانية، وقمنا بإزالة مبرراتهم”.

وأكد محمد عبدالسلام أن النقاشات مستمر على مدار الساعة في الأوراق المتعلقة بالحل السياسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Maraya Internationa We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications