العراق

العراق تعلن عزمها لإنهاء وجوك القوات الأجنبية في البلاد

أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي عزمه التوجه إلى الأمم المتحدة لإنهاء وجود القوات الأجنبية في البلاد مؤكدا على حفظ سيادة العراق وشعبه وفق القوانين العراقية والدولية.

وقال عبد المهدي في كلمة وجهها للشعب العراقي اليوم نقلتها مواقع عراقية: “حفظ سيادة العراق تأتي من تمام حقوق وحريات الشعب وكذلك من تطوير قدراته الذاتية للحفاظ على أمنه وسيادته والاستمرار في محاربة الإرهاب وتنظيم داعش الإجرامي”.

ولفت إلى أن تحقيق ذلك “يتطلب بحثا معمقا وجديا لإنهاء ومعالجة أي وجود للقوات الأجنبية ولأي طرف أو دولة على الأراضي العراقية أيا كانت وتحت أي مسمى واتخاذ الإجراءات وفق الدستور والقوانين العراقية ووفق القوانين الدولية ومطالبة المجتمع الدولي والأمم المتحدة بالقيام بدورها في هذا الشأن”.

وأشار رئيس الوزراء العراقي إلى جرائم القتل التي ارتكبتها قوات أجنبية بحق مواطنين عراقيين أبرياء بعد الغزو الأمريكي البريطاني للعراق عام 2003 لمجرد اقترابهم من مواكبهم أو من مواقعهم أو في تجمعات اعتبروها مشبوهة فتعاملوا معها بالطائرات المروحية في إشارة إلى حادثة مقتل وإصابة عشرات العراقيين في ساحة النسور غرب بغداد على يد عناصر من مرتزقة شركة بلاك ووتر الأمريكية.

وتحدث عبد المهدي في كلمته عن اتخاذ مجموعة من الإصلاحات تلبية لمطالب المحتجين وتطرق الى الدعوات للتظاهر في العراق اليوم موضحا أنه تم إصدار تعليمات ألا يتم اعتقال أي شخص من دون مذكرات قضائية.

وشهدت العاصمة العراقية بغداد ومحافظات أخرى في وسط وجنوب البلاد مطلع الشهر الجاري موجة احتجاجات ومظاهرات شعبية واسعة للمطالبة بالإصلاح وتوفير الخدمات وفرص العمل.

إلى ذلك ذكر موقع السومرية نيوز العراقي نقلا عن مصدر أمني أن المنطقة الخضراء وسط بغداد شهدت اليوم مظاهرة احتجاجية.

#مرايا_الدولية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى