دوليسورية

شفيتكين: قصف مدينة “هجين” بالفوسفور الأبيض انتهاك صارخ لحقوق المواطنين السوريين ويجب فتح تحقيق أممي فوري

 

يواصل طيران “التحالف الدولي” عدوانه على الأراضي السورية تحت ذريعة محاربة إرهابيي “داعش” ليستهدف بقصفه اليوم وبأسلحة محرمة دوليا بلدة هجين في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي..

ونقلاً عن مصادر أهلية، أفادت بأن “التحالف” الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية قصف عدة مناطق في مدينة هجين شرق مدينة دير الزور بنحو 110 كم بقنابل الفوسفور الأبيض المحرمة دوليا دون أن تتحدث عن وقوع ضحايا بين المدنيين..

بعد قصف مدينة هجين، صرّح نائب رئيس لجنة شؤون الدفاع في مجلس الدوما الروسي يوري شفيتكين عبر وكالة سبوتنيك على ضرورة فتح تحقيق أممي قائلاً: “يجب على الفور إرسال طلب مناسب إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لإجراء تحقيق رسمي حول هذا القصف وإحالة الأمر إلى مجلس الأمن الدولي”..

وأضاف شفيتكين: إن “هذا العمل انتهاك صارخ لحقوق مواطني الجمهورية العربية السورية ويجب بحث مثل هذه الأفعال في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ومن ثم في الجمعية العامة للأمم المتحدة لأن هذه الأفعال تهدد ضمان الاستقرار والأمن بشكل عام في العالم”..

وكانت مقاتلتان تابعتان للطيران الأمريكي نفذتا في الـ 8 من الشهر الماضي غارات على بلدة هجين باستخدام ذخائر فوسفورية مشتعلة وفق بيان لوزارة الدفاع الروسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Maraya Internationa We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications